نخبر زوارنا الأفاضل أن الموقع متوقف عن التحديث حاليا في

انتظار استكمال الاجراءات القانونية والادارية المتعلقة

بالملاءمة مع قانون الصحافة الجديد ( قانون 88.13)


أضيف في 7 شتنبر 2016 الساعة 00:46


حامي الدين يرد على عصيد الذي لم يعجبه بيان منتدى الكرامة


صوتكم:

الى أحمد عصيد الذي لم يعجبه بيان منتدى الكرامة لحقوق الإنسان ورد عليه بلغة متعالية لا علاقة لها باحترام الرأي الآخر،ومزيدا في توضيح الصورة التي تجاهلها أحمد عصيد بشكل مقصود ليحصرنا في صورته النمطية التي يحاول جاهدا الدعاية لها بعيدا عن مقتضيات الموضوعية المفروضة فيه، نقدم له هذه التوضيحات:
- نحن لم نكتشف الفصول ٤٩٠ و٤٩١ و٤٩٢ مع واقعة المنصورية، نحن اكتشفنا بأن هذه الفصول تطبق بطريقة انتقائية أحيانا وانتقامية أحيانا أخرى، قبل ذلك ، وقد أصدرنا بيانا واضحا يوم ٢٥ أبريل ٢٠١٥ للتضامن مع هشام المنصوري الذي تم اقتحام شقته من طرف القوات العمومية تطبيقا للفصل ٤٩٠ بطريقة تعسفية، واكتشفنا بأن هذه الفصول قابلة للتوظيف للانتقام من النشطاء السياسيين، لكننا اكتشفنا من خلال مقالك أنك أصبحت توزع صكوك حقوق الإنسان وتعطي النقاط للجمعيات الحقوقية على مدى انضباطها لكونية حقوق الإنسان.
- منتدى الكرامة لحقوق الإنسان يؤمن بالمرجعية الكونية لحقوق الإنسان وبالمرجعية الإسلامية أيضا ويؤمن بتعايشهما ما عدا في النزر اليسير، وبيانه سرد جملة من الانتهاكات الآي شابت هذه القضية من الناحية القانونية،ولم نقحم أنفسنا في خلفياتهما السياسية أو الحركية،ولم نوقع لهما على عفو عن خطئهما من الناحية الأخلاقية، لكننا اكتشفنا حقا أن قواعد الشريعة الإسلامية متشددة أكثر من قوانين نابليون في توفير الضمانات الضرورية قبل اتهام أوإثبات واقعة الفساد/ الزنا، أو الخيانة الزوجية/ زنا المحصن، فاشترطت أربعة شهود يشهدون الواقعة بشكل كامل، وفي حال اتهام أحد أو اثنان أو ثلاث لشخصين دون دليل اعتبر ذلك جريمة للقذف....
- موقف منتدى الكرامة كان دقيقا وهو لا يدعو إلى رفع التجريم عن العلاقات الجنسية خارج مؤسسة الزواج، ولكنه يدعو إلى "إعادة صياغة الفصول القانونية المذكورة وإحاطتها
بكل الضمانات والاحتياطات التي تمنع أي شطط أو تعسف أو تطبيق انتقائي أو انتقامي لها، وإلا فستكون الدعوة إلى إلغاء تلك الفصول، أولى من إبقائها، مع ما يقع بواسطتها من تعديات وانتهاكات لحقوق المواطنين وأعراضهم وأمنهم وكرامتهم. ومعلوم شرعا وقانونا أن الخطأ بتفويت عقوبة مستحقة، أولى من الخطأ بإيقاع عقوبة ظالمة".



تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها

1- hhhh

Mowatin

عصيد تافه لا يستحق الرد فهو يعادي كل ماهو اسلامي.يكفينا دليلا انه وصف رسائل النبي صلى الله عليه وسلم بما استحي ان ادكره

في 07 شتنبر 2016 الساعة 10 : 08

أبلغ عن تعليق غير لائق




أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
جمعية أجيال تنظم حملة طبية للأسنان
التوقيع على اتفاقيات خاصة بإنجاز مشاريع تنموية بمدينة خريبكة
وادي زم خريبكة :كونفدرالية جمعيات أمهات وآباء التلاميذ تحتفي بالأيتام المتفوقين وتكرم أطرا تربوية
الجامعة الربيعية للشباب بثانوية الخنساء الإعدادية بخريبكة
إعلان عن تنظيم الأسابيع الثقافية
وادي زم :جمعية الحنان لكفالة اليتيم تحتفي بالايتام بمناسبة عيد اليتيم
اعلان مؤسسة مهرجان السينما الإفريقية بخريبكة
البسطاوي يقود مصالحة سينمائية محلية بلون افريقي بعمالة خريبكة
اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بني ملال خريبكة تنظم ورشة عمل دولية في موضوع
الشعلة تطالب بالتعجيل بجيل جديد من السياسات العمومية