نخبر زوارنا الأفاضل أن الموقع متوقف عن التحديث حاليا في

انتظار استكمال الاجراءات القانونية والادارية المتعلقة

بالملاءمة مع قانون الصحافة الجديد ( قانون 88.13)


أضيف في 14 أبريل 2016 الساعة 11:00


همسة: ومن هي خولة، أمام الفنانة العظيمة والشهيرة والبطلة و ...بوطازوت؟


صوتكم:

حسن بويخف

همسة: ومن هي خولة، أمام الفنانة العظيمة والشهيرة والبطلة و ...بوطازوت؟
لماذا تريدون أن تقف الفنانة الكبيرة في طابور خلف تلميذة لا يعرفها أحد؟
لماذا تريدون من الأمن أن لا يزج بالتلميذة خولة في السجن بسرعة البرق في أنتظار استكمال التحقيق وتحمل الفنانة الكبيرة إلى "العناية الطبية الخاصة" ؟
لماذا تريدون أن تنتهي حكاية مناوشة بين فنانة وتلميذة بنفس الطريقة التي تنتهي بها العشرات من أمثالها كل يوم دون اعتقال ولا متابعة ولا هم يحزنون؟
لماذا تريدون أن لا تتلهف وسائل الاعلام على الت
قاط تصريحات الفنانة الكبيرة، ونشر روايتها؟ هل تريدون أن تهتم بتلميذة بسيطة قد يكون ضمن أحلامها أن تكون في مكانة الفنانة العظيمة بوطازوت؟
لماذا تشككون في نفي مزاعم التلميذة بكون الفنانة العظيمة "صرفقتها" أمام الملأ؟ والفنانة لا تصرفق إلا أمام الكاميرات وفي إطار التمثيل فقط!
لماذا تريدون اتهام الفنانة العظيمة بأنها استفزت مواطنين ضعافا بتجاوز طابورهم الطويل أمام إدارة عمومية، ويستقبلها الموظفون ببشاشة الممثلين، وتقضي أغراضها الادارية بسرعة البرق، وتخرج "منفخة" على هؤلاء البؤساء، وهي تنفي ذلك؟
ألا ترون أن دم الفنانة قد سال، وعظم أنفها قد كسر، وصورها تحت العناية الطبية تملأ أرجاء العالم الأزرق والصفحات الأولى للجرائد ؟
إنه لا شيء يبرر الإهتم.
والتلميذة؟ أين التلميذة؟ هل رآها منكم أحد؟
لماذا تسألون عن حال خولة، وشعرها، وحال جسدها، وآثار الإهتم المحتمل على جسدها، وشهودها، وكل هذا وغيره؟
هل جننتم؟
هل تمتعت خولة بحقها في أن يصل رأيها وروايتها إلى الاعلام؟ هل يعرفها منكم أحد؟
لا لا لا لا لا
هي نكرة ومذنبة ومشاغبة وتهدد الأمن العام لذلك ينبغي حبسها، وهي مذانة من الآن، وا
لدليل صور الفنانة وهي تحت الرعاية الطبية، وربما شهادة طبية بعجز قد تصل مدته 50 سنة!





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
القاص والروائي عبد الكريم عباسي في حوار حصري
الناقدة والأستاذة الباحثة سعاد مسكين في حوار حصري
حوار مع رئيس فريق سريع وادي زم
لقطة اليوم
لقطة اليوم
لقطة اليوم...قم للعالم وفه التبجيل....
صوت الطبيب؟؟؟
لقطة اليوم من يدرك الدرك؟
صورة اليوم.....
لقطة اليوم ...تكريما للمعلم