نخبر زوارنا الأفاضل أن الموقع متوقف عن التحديث حاليا في

انتظار استكمال الاجراءات القانونية والادارية المتعلقة

بالملاءمة مع قانون الصحافة الجديد ( قانون 88.13)


أضيف في 13 ماي 2014 الساعة 11:16


كيف نحمي كليتنا من الحصى؟


تصيب حصى الكلى الرجال والنساء، وإن كانت أكثر شيوعا بين الرجال، وتعتبر من أكثر الحالات الطبية ألما، حتى إن البعض يشبه ألمها بوجع المخاض. كما أنها قد تؤدي إلى مضاعفات في الكلى مثل الالتهابات وانسداد الحالب، وقد تصل حتى الفشل الكلوي.

وتلعب الوراثة دورا مهما في الاستعداد للإصابة بحصى الكلى، إضافة إلى عدم شرب كميات ملائمة من الماء، الأمر الذي يقود إلى تركز البول وبالتالي ارتفاع احتمالات ترسب الحصى في الكلى.

كما يعتقد أن تناول غذاء ترتفع فيه كمية البروتينات والصوديوم والسكر وكذلك البدانة، جميعها عوامل تزيد مخاطر الإصابة بحصى الكلى، مما يعني أن هناك أمورا يستطيع الشخص تغييرها في نمط حياته لتقليل مخاطر المرض.

فما هي التغييرات التي على الشخص القيام بها لحماية كليته وتخفيض مخاطر تكون الحصى فيها؟ وهل هناك بنظرك عوامل أخرى تلعب دورا في المرض؟ وهل لك تجربة شخصية مع هذا المرض؟

المصدر:الجزيرة





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
أسئلة متكررة حول المضادات الحيوية
العشاء بعد الساعة السابعة كارثة صحية
مشروبات الطاقة تعطينا النشاط أم تسلبنا الحياة
عادات مدمرة لدماغ
أسهل الطرق ليصبح الشَّخصُ أكثر نشاطاً وأقلَّ وزناً
لا للصيدلية دون استشارة الطبيب
هل تعرف من ينام معك كل ليلة ؟
قشور البصل : دواء فعال لعلاج الضغط ال
المراهقات ونقص الحديد
الصداع مرض العصر