نخبر زوارنا الأفاضل أن الموقع متوقف عن التحديث حاليا في

انتظار استكمال الاجراءات القانونية والادارية المتعلقة

بالملاءمة مع قانون الصحافة الجديد ( قانون 88.13)


أضيف في 15 ماي 2014 الساعة 08:41


لأمر عظيم فينا... لا نتوقف...


محمد الحنفي

sihanafi@gmail.com

إلـــــــــــــى

ــ عمال المصانع في وطني...
ــ عمال المناجم في وطني...
ــ عمال المزارع في وطني...
ــ إلى باقي الأجراء في وطني...
ــ إلى سائر الكادحين في وطني...
ــ في كل هذا الوطن يا وطني...
ــ وفي كل العالم يا وطني...
ــ بمناسبة فاتح ماي 2014 يا وطني...

محمد الحنفي

لأمر عظيم فينا...
لا نتوقف...
لا نتوانى...
في سعينا إلى الأمر العظيم فينا...
وكل الأمور القريبة...
وكل الأمور البعيدة...
عظيمة...
مادامت تخدم شعبي العظيم...
في الجبال...
مادامت تخدم شعبي العظيم...
في السهول...
مادامت تخدمنا يا وطني...
في كل معمل...
وفي كل منجم...
وفي كل حقل...
ما دامت تخدم كل العمال...
مادامت تخدم كل مزارع...
مادامت تحارب كل فاسد...
مادامت تحرص في عدلنا...
مادمت تمنع عنا الفساد...
وتمنع نهب البلاد...
وتوقظ من يستريح...
ليسعى على الملإ الطيبين...
إلى كل منتج...
إلى كل مزارع...
في وطني ينتجون...
في وطني يزرعون...
في وطني يرسمون...
أفق الوطن...
وأفق الوطن...
أفق الشعب...
وكل بناته الطيبات...
وكل بنيه الطيبين...
وفي فكرنا...
جميع الأمور عظيمة...
وأعظم منها...
أن يصير العمال / الأجراء...
سلاحا...
في يد الشعب...
لا احتياطا في يد الناهبين...
ثروة الشعب...
ولا في يد القاهرين لشعبي...
لقهر فساد الإدارة...
وقهر فساد السياسة...
وقهر من يستبد...
بالحكم في وطني...
قهر من يستغل عمال المعامل...
وقهر من يستغل عمال المناجم...
وكل غبي يراود الأرض في وطني...
لينهب أرض المزارع...
ونحن العمال الأجراء...
سلاح الشعب في كل حين...
به يحمي كل الوطن...
يحرره من غاصبيه...
من ناهبي ثروة الشعب...
من مستغلي كادحيه...
ليصير للشعب كل الوطن...
ويصير للكادحين الإنتاج...
وتصير للمزارعين الأرض...
لأن التحرر أمر عظيم...
وأعظم منه...
تحرير شعب العبيد...
تحرير شعب الرعايا...
وأعظم منه...
صيرورة الأرض للشعب...
ليصير سيده...
وسيدها...
يصطفيه مقام التحرر...
ونحن نعانق كل الأمان...
ونغرس في أرضنا حبنا...
لنمرح فيها بحب الوطن...
نحقق ما نشتهي من عدالة...
وفي كل شأن عدالة...
وحب العدالة أمر عظيم...
لنحيا بالحب في كل حين...
نمارس فيه دمقرطة للحياة...
نوزع فيه بالعدل ثروتنا...
بين كل الفئات...
وكل النساء، وكل الرجال...
وأهلي الشعب يحمينا...
من كل آت دفين...
نحارب الجهل فينا...
نعلم كل البنات البنين...
نعالج كل مريضة...
وكل مريض...
وتسكن كل الأسر...
في بيوت الأمان...
ومناصب الشغل مشرعة...
أمام كل مؤهلة...
وأمام كل مؤهل...
وأمام الشابات / الشباب...
وأمام فئات الشعب...
نساء / رجالا...
بنات / بنين...
تمرح دون حرج...
في كل مكان للمرح...
فيا سيدي الشعب العظيم...
فأنت المقدس...
وأنت سيدنا...
وأنت سيد الأرض...
وأنت الكرم...
ياسيدي الشعب الأمير...
فلا أمر فوقك أعظم...
وأمرك فينا...
يصير أعظم...
وأنت الأعظم...
يا وطني...
يا وطن الشعب العظم...
ففيك، وبالشعب...
نمارس كل الحقوق...
ففيك، وبالشعب...
نحيا الأمان...
وفيك، وبالشعب...
نصير عظيمين...
بالحب / بالعلم / بالمعرفة...
ونطمح أن نصير عظيمين...
بالثروة تنبتها...
وينتجها...
بنات / أبناء الشعب...
الطيبات / الطيبينا...
للشعب، ولكل الكادحينا...
فلا يعاني الشعب...
من ظلم الحكام القاهرينا...
ومن ناهبي ثروة الشعب...
ومن سالبي كل الحقوق...
ومن فساد السياسة...
ومن فساد الإدارة...
ومن كل عهر...
حتى يصير قويا...
ويصير فينا أعظم...
*********
فيا أيها الشعب المعظم...
يا أيها الشعب الكريم...
يا سيدي...
فأنت كل الأمر العظيم...
وما تفرضه...
في تقرير مصيرك أمر عظيم...
وكونك تختار ممثليك أمر عظيم...
وكون المجالس تخدم كل الشعب...
أمر عظيم...
وكونك تختار من يحكمك...
أمر عظيم...
وكون برنامج كل الحكومة...
في خدمتك...
أمر عظيم...
وكون القوانين في خدمة الشعب...
أمر عظيم...
وكون الحقوق تصير لنا...
أمر عظيم...
وكون الأمان يحالفنا...
أمر عظيم...
وكون العظيم عظيما فيك...
يا سيدي الشعب...
أمر عظيم...
والعظيم لا يتردد...
بنفي الصعاب...
ونفي الكوارث من أرضه...
ونفي الفساد...
ونفي بواعث العهر...
في كل حين...
ونفي الظنون الخبيثة...
ونفي التعالي / التكبر...
ونفي الأماني البغيضة...
ونفي التطلع...
لإثبات حق الوجود...
وحق الحياة، حق الطموح...
وحق البناء الجميل...
لواقع الشعب في وطنه...
لواقع كل الفئات...
في أماكن الشغل...
في كل معمل...
وفي كل منجم...
وفي كل حقل...
لواقع من يتعلم...
لواقع من يتكلم...
لواقع ساستنا الطيبين...
لواقع كل نقابة...
لواقع كل الحقوق الجميلة...
لواقع ثقافة الشعب...
لواقع الصحة في وطني...
لواقع كل السكن...
لواقع الشغل حين يصير...
دليلا لعز الوطن...
لواقع مدرسة في الحياة...
تصير جميلة...
فيا أيها الشعب المعظم...
فأنت من يستبين...
وأنت من يتعظم...
ليصير كل الشعب يصنع...
كل أمر عظيم...
*********
والأمر العظيم...
له التاريخ كله...
له الإنسان كله...
له الواقع المتحول كله...
له كل آمال الشعب...
آمال الكادحين...
آمال العمال...
آمال المزارعين...
والأمر العظيم حين يعظم...
يصير الشعب معظم...
وتصير كل الإنجازات أعظم...
ونصير نحن الشعب المعظم...
عظيمين في عيشنا...
عظيمين في العلم والمعرفة...
عظيمين في إنتاج الأمان...
وكل العظيمين في وطني...
من الشعب المعظم...
يرعى كل فئاته...
ويغرس فيهم...
حبه للوطن...
وعشق كل الإباء...
وعشق الأمل...
بلادي هواها عظيم...
وكل الهواء عليل...
والهواء العليل...
ينعش كل القلوب...
بعشق الوطن...
وعشق كل الأماني...
وعشق مرج الربيع...
يعيشه الشعب في كل حين...
والهواء العليل أمر عظيم...
ينعش كل القلوب...
ليجعلها تكره الناهبين...
لمال الشعب في كل حين...
ليجعلها تكره السالبين...
حقوق الشعب العظيم...
ليجعلها تبغض الحاكمين...
القاهرين الشعب...
يستعبدونه...
يستبدون بحكمه...
وبالثروات تسلب...
ويستغلونه...
يمتصون دماء الشعب...
بدون توقف...
ولا يسامون...
وكل هواء عليل...
ينعشنا بحب التحرر...
وعشق دمقرطة كل الحياة...
وعشق العدالة فيها...
لأجلك يا شعبي العظيم...
لأجل كل بناتك...
لأجل كل بنيك....
لأجل أن يصير الوطن...
عزيزا عظيما...
بشعب عظيم...
بحب عظيم...
لأمر عظيم نحلم به...

ابن جرير في 08 / 01 / 2014
محمد الحنفي





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
المثقف المغربي القول عنه والقول فيه
الديمقراطية / الأصولية... أي واقع؟ وأية آفاق؟.....
الديمقراطية / الأصولية... أي واقع؟ وأية آفاق؟.....12
أمازيغ الجزائر.. قلوبنا معكم
لهذا السبب تحارب منظمة التجديد الطلابي
هل اقترب موعد إعلان جماعة
نهضة المغرب بين الواقع و المبدأ
محمد عصام يكتب: أحداث 16 ماي : بين وجع الذكرى ...وأمل المصالحة
حامي الدين يكتب: ذكرى 16 ماي وسؤال السلفية الجهادية
التنصير في المغرب